منتديات اقصانا الجريح  

العودة   منتديات اقصانا الجريح > الـمـنـتـــدى الاسلامي و الفـلـسطـينـــي > واحة ابو بكر الصّدّيق رضي الله عنه لشؤون اسلامية عامة > رمـضـانـيـات > ارشيف اشهر رمضان السابقة

الملاحظات

اخر عشرة مواضيع :        

لوحه الشرف

القسم المتميز العضو المتميز المشرف المتميز الموضوع المتميز
العام رايه التوحيد عزوني النادي


 

 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 09-10-2004, 07:39 PM   #1
الدكتور ابو نادين
طبيب المنتدى
 
الصورة الرمزية الدكتور ابو نادين
 
تاريخ التسجيل: 15 / 6 / 2004
الدولة: عمان القلب
الجنس:    
المشاركات: 1,282
معدل تقييم المستوى: 266
الدكتور ابو نادين متميزالدكتور ابو نادين متميزالدكتور ابو نادين متميزالدكتور ابو نادين متميزالدكتور ابو نادين متميزالدكتور ابو نادين متميزالدكتور ابو نادين متميزالدكتور ابو نادين متميزالدكتور ابو نادين متميزالدكتور ابو نادين متميزالدكتور ابو نادين متميز
افتراضي معجزة الصيام في علاج الأمراض

معجزة الصيام في علاج الأمراض

شرع الله جل وعلا الصيام لحكم عديدة منها ما يتعلق بسمو النفس وتهذيبها ومنها ما يتعلق بصحتها وعافيتها.

ولئن كان الصيام شرع للأمم السابقة من قبلنا فإنه في شريعة الإسلام يعتبر أشمل وأكمل سواء من ناحية كيفيته أو من ناحية ما يتعلق به من فوائد ومنافع.

ومنذ سنوات عدة احتل الصيام مكانة واضحة بين الأبحاث التي تقوم بها كثير من المعاهد والمؤسسات البحثية في العالم خصوصًا في الغرب بعد أن تنبهوا إلى الفوائد الصحية للصيام ـ والتي لا توجد في غيره ـ سواء كانت علاجية أو وقائية، النفسية منها والجسمية فدعا ذلك المهتمين إلى عقد المؤتمر العالمي الأول عن الفوائد الصحية لصيام رمضان في عام 1994، في الدار البيضاء، وقُدمت فيه 50 ورقة بحثية شارك فيها علماء من مختلف بقاع الأرض، على اختلاف دياناتهم ومذاهبهم.

وقد أظهرت تلك البحوث العديد من الفوائد الصحية للصيام عمومًا، ولصيام شهر رمضان على وجه التخصيص. وما زال علماء الطب والغذاء يتسابقون لاكتشاف الفوائد الصحية والنفسية العائدة من خلال الصيام. وقد ظهر عدد من الكتب الطبية في أمريكا وأوروبا تتحدث عن فوائد الصوم الطبي، منها: «التداوي بالصوم» لشلتون، وكتاب «الصوم الطبي : النظام الغذائي الأمثل» لآلان كوت، و«الصوم إكسير الحياة» لهنرك تانر، و « العودة إلى الحياة السليمة بالصوم الطبي» للوتزنر.

ويتفق أطباء المسلمين القدماء والطب الحديث على فوائد الصيام وما يحدثه من تقليل أو منع للأمراض وتجديد للخلايا.

يقول ابن القيم رحمه الله وللصوم تأثير عجيب في حفظ الجوارح الظاهرة والقوى الباطنة وحميتها عن التخليط الجالب لها المواد الفاسدة... فالصوم يحفظ على القلب والجوارح صحتها ويعيد لها ما استلبته منها أيدي الشهوات.

ويقول الطبيب السويسري الشهير بارسيلوس: إن فائدة الجوع في العلاج قد تفوق بمرات استخدام الأدوية.

أما د.روي ولفورد فيقول في مؤتمر عقد لبحث مظاهر الشيخوخة: إن أغلبية الناس تأكل أكثر مما تحتاجه أجسادها، وإن قلة الأكل تؤدي إلى طول العمر. وقد أوصى د.ولفورد أن تصل قلة الأكل إلى حد الصيام.

ولا تقتصر فوائد الصيام على تلك الفوائد العامة السابقة بل إنها تشمل العديد من الأمراض. يقول د.خالد الصفار اختصاصي تغذية مستشفى الملك فهد الجامعي بالخبر في بيان أثر الصيام على أمراض الجهاز الهضمي ـ والتي تعتبر كما يقول من أكثر الأمراض انتشارًا ـ والأوعية الدموية والغدد الصماء «وهنا يأتي الصيام بمفهومه الصحيح ليؤدي دورًا كبيرًا ومهمًا في عدم تأثر المريض بمرض السكر من جهة ولعلاج والتخفيف من الأمراض المتعلقة بالأجهزة السابقة من جهة أخرى».

وللصيام أيضًا الأثر الفعال على الأعصاب وتهدئتها، وكذلك تهدئة حالات الصرع وهذا ما أكده د. ألان كوت في كتابه الصوم الطبي حيث يقول «.. والمعروف أن ما يقارب نصف عدد سكان الولايات المتحدة الأمريكية يشكون في نومهم ـ أحيانًا أو دائمًا ـ أنهم يلاقون المصاعب في النوم أو الاستمرار فيه أو في كلا الأمرين معًا، في حين أن الكثير ممن يعانون الأرق يكتشفون خلال الصيام أو بعده بقليل أنهم أصبحوا ينعمون بنوم أفضل مما كانوا عليه خلال السنوات السابقة، لما للصوم من تأثير عجيب وفعال في تهدئة الأعصاب وإزالة الاضطرابات».


هذا وقد قام الأطباء في مستشفى جون هوبكنز في الولايات المتحدة الأمريكية بعمل دارسة لآثار الصيام على مرضى الصرع بالمستشفى، حيث أثبتت الدراسة تحسن حالة 28% من مرضى الصرع تحسنًا ملحوظًا نتيجة استخدام الصيام كنوع من العلاج، هذا بالإضافة إلى الدور المهم الذي أحدثه الصيام في إمكانية السيطرة على ما يقارب ربع نسبة الحالات الحرجة والتي كان يصعب السيطرة عليها.

وبالإضافة إلى ما ذكر يؤكد الأطباء أن الصيام يعتبر عاملاً مهما في رفع مستوى أداء عملية التمثيل الغذائي، والتي يعتبر خللها أحد عوامل الإصابة بالسمنة (بالإضافة إلى العوامل النفسية والعقلية). ويمثل أحد وسائل الحمية المعتدلة، إذا ما اتسم سلوك الصائم الغذائي بالاعتدال، حيث ينخفض، في أثناء فترة الصيام، مستوى السكر بالدم، وهو ما يجعل الجسم يعتمد على مخزونه لتأمين السعرات الحرارية بالإضافة إلى الأخذ من مخزونه الشحمي لتوفير الطاقة اللازمة للقيام بالاحتياجات اليومية. فهو في الحقيقة مفيد جدًا لمرضى السمنة ومرضى السكر الذين لا يعتمدون على الإنسولين.

أما تخليص الجسم من السموم والميكروبات فإن للصيام دورًا كبيرًا في ذلك وهذا ما أثبته د. (روبرت بارتولو) حيث يقول: لا شك أن الصوم من الوسائل الفعالة في التخلص من الميكروبات، وبينها ميكروب الزهري لما يتضمن من إتلاف للخلايا، ثم إعادة بنائها من جديد.

وعن علاقة الصيام بتحسين حالة الأمراض الجلدية قال د.محمد الظواهري أستاذ الأمراض الجلدية العالمي: إن كرم رمضان يشمل مرضى الأمراض الجلدية، إذ تتحسن بعض الأمراض الجلدية بالصوم، وهو يزيد من مقاومة الجلد للأمراض الجلدية والمعدية والميكروبية.

وفي مجال أمراض العين يبين د. إبراهيم محمد عامر محاضر واختصاصي طب وجراحة العيون بجامعة الملك عبد العزيز بجدة أن هناك بعض أمراض العين تتحسن تحسنًا ملموسًا بالصوم، منها: الجلوكوما (الماء الأزرق) الأولية: بنوعيها الجلوكوما المزمنة البسيطة والجلوكوما الحادة الاحتقانية، وذلك نتيجة تركيز الدم وقلة الماء فيه ونتيجة ما يعيشه الصائم من روحانية وطمأنينة نفس تجعله بعيدًا عن التوتر والانفعال، هذا بالإضافة إلى أمراض اعتلال الشبكية.

وفي الصيام فائدة عظيمة لكثير من مرضى القلب، وذلك لأن 10 % من كمية الدم التي يدفع بها القلب إلى الجسم ـ كما يقول د. حسان شمسي باشا ـ تذهب إلى تنسيق الجهاز الهضمي في أثناء عملية الهضم، وتنخفض هذه الكمية في أثناء الصوم حيث لا توجد عملية هضم في أثناء النهار، وهذا يعني جهدًا أقل وراحة أكبر لعضلة القلب.

ويذكر د. حسان أنه قدم بحثًا في مؤتمر جمعية أمراض القلب السعودية في شهر فبراير عام 1998 أجري على 86 مريضًا مصابين بأمراض القلب المختلفة من مرض شرايين القلب أو فشل القلب أو آفات صمامات القلب. وقد استطاع 86 % من هؤلاء صيام كل شهر رمضان، و 10 % من المرضى اضطروا إلى الإفطار لأيام عدة في رمضان. ومع نهاية شهر رمضان شعر 78 % منهم بتحسن في حالتهم الصحية، في حين شعر 11% منهم بازدياد الأعراض التي كانوا يشكون منها.

ويضيف أيضًا أن الصيام يفيد في علاج ارتفاع ضغط الدم، فإنقاص الوزن الذي يرافق الصيام يخفض ضغط الدم بصورة ملحوظة، كما أن الرياضة البدنية من صلاة التراويح والتهجد وغيرها تفيد في خفض ضغط الدم المرتفع.

وأثر الصيام لا يقتصر على الناحية الجسدية بل يتعدى ذلك إلى النواحي النفسية يقول د. سعود بن ناصر السهلي اختصاصي رعاية صحية :«إن شهر رمضان فرصة لاستعادة كثير من الناس لصحتهم النفسية حيث يتخلصون من التوتر والقلق والشعور بالتشتت والضياع لمعايشتهم للجو الروحاني في هذا الشهر الكريم، وهو مجال لتقوية العادات الصحية والأخلاقيات الجيدة والاتجاهات السلوكية الصحيحة، إذ يتم كبح جماح الشهوات فتزيد إرادتهم وتقوى عزيمتهم ويجعلهم أقوياء في مواجهة مشاكل الحياة وتخف عنهم وساوس النفس والأوهام وحين يستطيع الصائم الوصول إلى تلك الدرجة بعبادته وصلاته وقراءته للقرآن، يكون قد وصل إلى بر الأمان، وحينئذ تقل الشكوى وتخف أعراض المرض.

التوجيهات النبوية في الصيام هي مصدر الفائدة

ينبغي أن نعلم أن الفوائد الصحية في الصيام لا يمكن أن تكون ذا قيمة في مجتمع استهلاكي كثير التوتر قليل الحركة، ولا يمكن أن يكون للصيام فوائد صحية وقد أصبح يمثل لكثير من الناس شهر المآكل والمشارب. وكيف يمكن الاستفادة الصحية من شهر الصيام وقد تحولت وجبة إفطار الصائم من بضع رطب أو تمرات مع حسوات من ماء يتبعهن لقيمات يقمن صلب الإنسان كما نبه إلى ذلك النبي صلى الله عليه وسلم إلى مائدة متنوعة المآكل مختلفة المشارب كثيرة الأصناف متعددة الأشكال، فلا يزال الصائم يأكل منها حتى تربك معها الجهاز الهضمي، وتسبب عسر الهضم وتؤدي إلى الخمول وسوء التغذية، بسبب تلك الأصناف الغذائية التي لا يتوافق بعضها مع بعض، متناسين قول النبي صلى الله عليه وسلم: «ما ملأ ابن آدم وعاء شرًا من بطنه». وليت الناس عندما لم يستطيعوا الاقتصار على اللقيمات التي تقيم أصلابهم كما وجه إلى ذلك نبيهم [، ليتهم تمسكوا بالتوجيه الثاني «فإن لم يكن فثلث لطعامه وثلث لشرابه وثلث لنفسه».

والعجب أنه مع هذا كله يخلد الكثير منهم إلى الكسل والخمول والراحة وترك النشاط والحيوية، مع أن العديد من الدراسات الحديثة أكدت أهمية استمرار النشاط البدني، خصوصًا بعد الإفطار لتنشيط الدورة الدموية والتنفسية ومساعدة جهاز الهضم في مهمته الشاقة. وأبسط الأنشطة البدنية التي ينصح بممارستها للصائم المشي والقليل منه كفيل بإعادة الحيوية والنشاط للجسم.

أليس ما سنه النبي صلى الله عليه وسلم من صلاة التراويح عونًا للصائم لممارسة نشاط يعود عليه بالفائدة ويرضي به ربه ويثقل بها ميزانه.
الدكتور ابو نادين غير متواجد حالياً  
قديم 23-09-2005, 05:31 AM   #2
الكرماوي
shshsh
 
الصورة الرمزية الكرماوي
 
تاريخ التسجيل: 7 / 4 / 2004
الدولة: هناك
الجنس:    
المشاركات: 32,825
معدل تقييم المستوى: 5000
الكرماوي من أهم أعضاء المنتدىالكرماوي من أهم أعضاء المنتدىالكرماوي من أهم أعضاء المنتدىالكرماوي من أهم أعضاء المنتدىالكرماوي من أهم أعضاء المنتدىالكرماوي من أهم أعضاء المنتدىالكرماوي من أهم أعضاء المنتدىالكرماوي من أهم أعضاء المنتدىالكرماوي من أهم أعضاء المنتدىالكرماوي من أهم أعضاء المنتدىالكرماوي من أهم أعضاء المنتدى
افتراضي

الله يسلم هالايادي


شكرا جزيلا على تلك المعلومات


تحياتي واحترامي
__________________
https://www.facebook.com/groups/565035683647619/

---------------------------------------------

الكرماوي غير متواجد حالياً  
قديم 23-09-2005, 12:02 PM   #3
فلسطينيه
مميز وفعـــال
 
الصورة الرمزية فلسطينيه
 
تاريخ التسجيل: 16 / 11 / 2004
الدولة: فلسطين
الجنس:    
المشاركات: 1,783
معدل تقييم المستوى: 170
فلسطينيه ممتاز مع مرتبة الشرففلسطينيه ممتاز مع مرتبة الشرففلسطينيه ممتاز مع مرتبة الشرففلسطينيه ممتاز مع مرتبة الشرففلسطينيه ممتاز مع مرتبة الشرففلسطينيه ممتاز مع مرتبة الشرففلسطينيه ممتاز مع مرتبة الشرففلسطينيه ممتاز مع مرتبة الشرففلسطينيه ممتاز مع مرتبة الشرففلسطينيه ممتاز مع مرتبة الشرففلسطينيه ممتاز مع مرتبة الشرف
افتراضي

سبحان الله

ما في احلى من دينا والله

مشكور على هذه المعلومات يا دكتور


ورمضان كريم علينا جميعا ان شاء الله
__________________
[align=center]

[/align]
فلسطينيه غير متواجد حالياً  
قديم 31-07-2009, 03:49 PM   #4
ام ديمة وريمة
عضوية فاخرة
 
الصورة الرمزية ام ديمة وريمة
 
تاريخ التسجيل: 25 / 1 / 2009
الدولة: خارج وطني
الجنس:    
المشاركات: 3,515
معدل تقييم المستوى: 766
ام ديمة وريمة من أهم أعضاء المنتدىام ديمة وريمة من أهم أعضاء المنتدىام ديمة وريمة من أهم أعضاء المنتدىام ديمة وريمة من أهم أعضاء المنتدىام ديمة وريمة من أهم أعضاء المنتدىام ديمة وريمة من أهم أعضاء المنتدىام ديمة وريمة من أهم أعضاء المنتدىام ديمة وريمة من أهم أعضاء المنتدىام ديمة وريمة من أهم أعضاء المنتدىام ديمة وريمة من أهم أعضاء المنتدىام ديمة وريمة من أهم أعضاء المنتدى
افتراضي رد: معجزة الصيام في علاج الأمراض

السلام عليكم
سبحان الله ولا إله إلا الله والله أكبر
جزاك الله خيراً
__________________
يارب أخوتنا في بيت المقدس وغزه من لهم غيرك
يارب فرج كربهم وهدئ روعهم وأصلح أمرهم
وأنصرهم علي من عاداهم

*اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين واشفي مرضانا ومرضى المسلمين*
يــــــــــــا حي يــــــــــــا قيـــــــــــوم برحمتك أستغيث أصلح شأني كله ولا تكلني الي نفسي طرفه عين.
******
ام ديمة وريمة غير متواجد حالياً  
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

أكواد BB متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عسل النحل ... موضوع متكامل طفشان عالم الأسرة (اطفال \ صحة \ اجتماعيات \ المطبخ العربي) 8 07-08-2011 06:21 PM
منقول للنقاش / شاركنا / :- الاتجاه الطبي الحديث في تصنيف الأمراض النفسية ام حسن نشاطات هادفة ؛ مع اقصانا الجريح ؛ الجو المفيد والمريح 6 08-04-2009 06:19 PM
من كان يحب الله ورسوله فاليذكر الله ويصلي على النبي ... ارجو الدخول هنا الراشد واحة ابو بكر الصّدّيق رضي الله عنه لشؤون اسلامية عامة 32 14-04-2007 08:40 PM
الفحص قبل الزواج ضرورة أم ترف الأم الحنونة عالم الأسرة (اطفال \ صحة \ اجتماعيات \ المطبخ العربي) 6 28-02-2006 09:12 PM


الساعة الآن 12:31 AM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
هذه النسخة مسجلة ومرخصة رسميا لمنتديات اقصانا الجريح ©2000 - 2009