عرض مشاركة واحدة
قديم 20-10-2005, 06:58 PM   #1
أحمد العربى
عضو منتظم
 
الصورة الرمزية أحمد العربى
 
تاريخ التسجيل: 24 / 8 / 2005
الدولة: فلسطين
المشاركات: 140
معدل تقييم المستوى: 65
أحمد العربى نقاطه جيدهأحمد العربى نقاطه جيدهأحمد العربى نقاطه جيدهأحمد العربى نقاطه جيده
افتراضي من هم الروافض (الشيعة) ؟

من هم الروافض (الشيعة) ؟
نشأتهم : نشأت فرقة الرافضة عندما ظهر رجل يهودى من يهود اليمن إسمة (عبدالله بن سبأ )
إدعى الإسلام وزعم محبة أل البيت وغالي فى علي –رضي الله عنة- وإدعى لة الوصية ثم رفعة إلى مرتبة
الألوهية وهذا ما تعترف بة الكتب الشيعية نفسها .

قال القمى فى كتابة ( المقالات والفرق ) : يقر بوجودة ويعتبرة أول من قال بفرض إمامة على ورجعتة
وأظهر الطعن على أبي بكر وعمر وعثمان وسائر الصحابة , كما قال النوبختى فى كتابة ( فرق الشيعة ) .
وكما قال الكشى فى كتابة المعروف ( رجال الكشى ) والإعتراف سيد الأدلة , وهؤلاء كلهم من كبار شيوخ الرافضة .

سبب تسميتهم بالشيعة الإثنى عشرية :
يتسللون على النحو التالي نسبة إلى الإثنا عشر إماما الذين يتخذهم الرافضة أئمة لهم بالمرتضى – رابع الخلفاء الراشدين وعلي بن أبي طالب – رضي الله عنة - , وقد مات غيلة حينما أقدم الخارجي عبدالرحمن فى 17رمضان 40 هجرى ملجم على قتلة فى مسجد الكوفة .
الحسن بن علي رضي الله عنهما ويلقبونة بالمجتبي .
الحسين بن علي رضي الله عنهما ويلقبونة بالشهيد .
علي زين العابدين بن الحسين ( 80 – 122 هجرى ) ويلقبونة بالسجاد .
محمد الباقر بن علي زين العابدين ( 114 هجرى ) ويلقبونة بالباقر .
جعفر الصادق بم محمد الباقر ( 148 هجرى ) ويلقبونة بالصادق .
موسى الكاضم بن جعفر الصادق ( 183 هجرى ) ويلقبونة بالكاضم .
علي الرضي بن موس الكاضم ( 203 هجرى ) ويلقبونة بالرضي .
محمد الجواد بن علي الرضا ( 195-226 هجرى ) ويلقبونة يالتقي .
علي الهادي بن محمد الجواد (212 – 254 هجرى ) ويلقبونة بالنقي .
الحسن العسكري بن علي الهادي ( 212 – 254 هجرى ) ويلقبونة بالزكي .
محمد المهدي بن حسن العسكري ( لا يعلم متى ولد , ويقولون أنة لم يمت ولكن غاب فى السرداب ) ويلقبونة بالحجة القائم المنتظر , ونحن أهل السنة نسمية بالمهدى الخرافة , لان محمد بن عبداللة المهدى سيظهر فى بلاد الحرمين الشرفين في أرض مكة , ولن يظهر فى إيران كما يزعم أهل الشيعة , لذلك فنحن نسمى المهدي الذين يظهر فى كتابات شيوخ اهل الشيعة بالخرافة .
ويزعمون أن الإمام الثاني عشر قد دخل سردابا في دار أبية ولم يعد وقد إختلفوا فى سنة ووقت اختفائة فقيل أربع سنوات وقيل ثمانى سنوات , غير أن معظم الباحثين يذهبون إلا أنة غير موجود أصلا أنة من إختراعات أهل الشيعة ويطلقون علية لقب ( المعدوم أو الموهوم ) .

سبب تسميتهم بالرافضة :
الرفض فى اللغة هو الترك : ويقال رفضت الشيء : أى تركتة .
والرافضة فى الإصطلاح : هى إحدى الفرق المنتسبة للتشييع لال البيت مع البراءة من أبى بكر وعمر وسائر أصحاب النبى – صلى الله علية وسلم – إلا القليل منهم , وتكفيرهم لهم وسبهم إياهم .

قال الامام أحمد – رحمة الله - : ( الرافضة هم الذين يتبرؤن من أصحاب –محمد صلى الله علية وسلم - , ويسبونهم وينتقصونهم ) .
وقال عبدالله بن أحمد – رحمهما الله - : ( سألت أبى من الرافضة ؟ فقال : الذين يشتمون أو يسبون أبا بكر وعمر –رضي الله عنهما - .
يقول شيخ الإسلام إبن تيمة – رحمة الله – : ( فأبو بكر وعمر أبغضتهما الرافضة ولعنتهما دون غيرهم من الطوائف ) .

ويرى جمهور المحققين أن سبب إطلاق هذة التسمية على الرافضة ( هو رفضهم زيد بن علي وتفرقهم عنة بعد أن كانوا فى جيشة حين خروجة على هشام بن عبدالملك فى سنة (121هجرى ) وذلك بعد ان أظهروا البراءة من الشيخين فنهاهم عن ذلك .
وبهذا القول قال قوام أهل السنة الرازى , والشهر ستاني , وشيخ الإسلام إبن تيمية رحمهم الله تعالى .
والرافضة اليوم يغضبون من هذة التسمية ويرون انها من الألقاب التى ألصقها بهم من خالفوهم , ولهذا يتسمون اليوم ب ( الشيعة ) وقد إشتهروا بهذة التسمية عند العامة , وقد تأثر بذلك بعض الكتاب والمثقفين فنجدهم يطلقون عليهم هذة التسمية .
وفى الحقيقة أن الشيعة مصطلح عام يشمل كل من شايع شخص أو مجموعة أو نحو ذلك , فهم نعم شايعوا عليا فيما يظهر , ولكنهم رفضوا إمامة الشيخين أبو بكر وعمر –رضي الله عنهما - .
فهم في الحقيقة رافضة وهذا هو الإسم الذى يجب علينا إطلاقة عليهم .

الصهاينة والشيعة : الصهاينة يراهنون على الشيعة لتمزيق العالم الإسلامى .


الدور الإيرانى في الحرب على أفغانستان والعراق :
فى تصريح لمحمد علي أبطحي نائب الرئيس الإيرانى في ختام أعمال مؤتمر الخليج وتحديات المستقبل الذى نظمة مركز الإمارات للدراسات والبحوث الإستراتيجية يوم 15 يناير 2004 قال مؤكدا أنة ( لولا التعاون الإيرانى لما سقطت كابول وبغداد بهذة السهولة ) ويقول رفسنجاني ( القوات الإيرانية قاتلت طالبان وساهمت فى دحرها ولو لم نساعد قواتهم فى قتال طالبان لغرق الأمريكيون فى المستنقع الأفغانى ) .

أروع ما وصف بة الشيعة ( أنهم بذرة نصرانية غرستها اليهودية فى أرض مجوسية ) .

مشابهة الرافضة لليهود :
1- قالت اليهود : لا يصلح الملك ألا فى بيت داوود .
وقالت الرافضة : لا تصلح الإمامة إلا فى ولد علي .

2- اليهود لايرون المسح على الخفين وكذلك الرافضة , ( مع العلم أن اليهود يتوضئون كما تتوضأ الشيعة ) .
3- اليهود تبغض جبريل يقولون ( جبريل عدونا من الملائكة ) .
والرافضة الغرائبية يقولون غلط جبريل بالوحي على محمد والغرائبية تقول : إن جبريل علية السلام خائن حيث نزل بالوحي على محمد صلى الله علية وسلم وكان الأولى والأحق بالرسالة علي بن أبى طالب , ولهذا يقولون ( خان الأمين وصدها عن حيدري ) .

4- اليهود يحرمون نوعا من السمك يسمى الفيروز أبادي والمرماهي وكذلك الرافضة .
5- اليهود حرموا الأرنب والطحال وكذلك الرافضة .
6- اليهود يدخلون مع موتاهم سعفة رطبة وكذلك الرافضة .
7- اليهود لا يصلون إلا فرادى وكذلك الرافضة .
8- اليهود أشد عداوة للمسلمين وكذلك الرافضة أشد الناس عداوة لأهل السنة والجماعة .


عذابات أهل السنة والجماعة فى دولة الرافضة الايرانية ( حكومة ايران الإثنى عشرية ) :
محاولة القضاء على عقيدة أهل السنة فى إيران فكم من علماء ومسلمين تم القبض عليهم بتهمة أنهم يحملون المعتقد الوهابى وكم أغلقت مدارس بدعوى أن مؤسسيها وهابين وكم من مدارس هدمت ليلا بدعوى أنها تعمل على نشر المعتقهد الوهابى , ةبلغ بهم الأمر بالقبض على الشيخ ( نظر محمد ) وهو عضو مجلس الشورى الإيرانى السابق , وذلك لأنة تكلم عن فضل الصحابة رضوان الله عليهم وحكم فيمن يسبهم ويلعنهم , بعد ذلك بفترة وجيزة ظهر الشيخ على شاشات التلفاز بعد القبض علية , متحدثا أنة كان يعمل عميلا للرئيس العراقى صدام حسين , وأنة من الإستخبارات العراقية ثم لم يكتفوا بهذا الأمر وحكمت علية المحكمة الإيرانية بالرجم بتهمة الزنى فهكذا بكذبون ويعاملون علماء السنة .
بل إن الأمر أدهى وأمر حيث أنهم قبضوا على أحد شيوخ أهل السنة لأنة تحدث فى خطبة الجمعة عن ولاتية الفقية حيث قال : (لايحوز الأعتقاد فى العصمة لأحد من الناس بعد نبينا محمد – صلى الله علية وسلم – كائنا من كان ) , وبعد هذة الخطبة دخل السجن ثم لم يمكث الشيخ في السجن أقل من أسبوع حتى أعلن توبتة فى المذياع , وأمر الناس بولاية الفقية على الملأ , ثم بعد أن سألة أحد كبار العلماء عن سبب رجوعة قال : ( والله مارجعت عن إعتقادى ولكنني اضطررت لذلك عندما أدخلوا علية فى السجن عشرة رجال وهم من رجال الحرس الثوري الإيراني ومعهم من يرتدي العمامة السوداء وهو يحثهم على فعل الفاحشة بي أو أن أرجع عن قولي أمام الناس ) .

ومن أساليبهم الخبيثة تشكيل جيش ( البسيج ) وهو جيش إيراني من أهل السنة ويتواجد فى مناطق أهل السنة حيث تقوم الحكومة بتكشيل هذا الجيش دون صرف رواتب لهم لكن يكتفون بتسليحهم وأتذكر هنا قائد أيراني كان يقول لهم : ( خذوا رواتبكم بأنفسكم ونحن سنغض عنكم أعيننا ) .
ومن أجل ان يحصل أفراد جيش البسيج على رواتبهم كانوا يضعون الحواجر على الطرق فى مناطق أهل السنة ثم يوقفون السيارات والمارين ويطلبون منهم غرامات مالية , وبسبب هذا الجيش كم من حوادث قتل حدثت بين أبناء أهل السنة . بل إن البسيج أصبحوا يتقاتلون فيما بينهم على مرأى من الحكومة . فعلى سبيل المثال لا الحصر , عند إحدى محطات البنزين قبل سنوات قليلة التقى بسيج قرية سنية ببسيج قرية سنية أخرى وبسبب خلاف وقع بينهما لم ينتهى الخلاف وإلا وفي المحطة احدى عشر قتيلا من هذا الجيش , وبعد هذة الحادثة قام بعض أهل العلم والحكمة من أهل السنة بتوضح الأمر بين الناس وبينوا هدف الحكومة الرافضة الإيرانية من وراء إنشاء هذا الجيش فى مناطق أهل السنة فتخلى الكثير ممن يعملون فى هذا الجيش وأعادوا الاسلحة والذخائر والزى العسكرى للحكومة الإيرانية .
وننتقل إلى سجون هؤلاء الروافض ومعتقلاتهم فقد وصل بهم الأمر إلى تنفيذ حكم الإعدام بحق علماء أهل السنة بتهمة الوهابية , ففي السنوات القليلة الماضية قامت الحكومة بإعدام ثلاثة من علماء أهل السنة وهم كل من :-
1- الشيخ الفاضل ( ناصر سبحانى ) والذي كان من العلماء الجيدين في كردستان الإيرانية الذى أعدم بتهمة الوهابية قبل سنوات في شهر رمضان المبارك .
2- الشيخ الفاضل ( عبد الحق ) قضى قرابة السنة فى أشد السجون الإيرانية حيث حكموا علية بالإعدام بتهمة نشر التوحيد الذى يحارب التوسل بالأموات , والوهابية , ونشر المعتقد الوهابي .
3- كذلك الشيخ ( عبد الوهاب الصديق ) أحد علماء أهل السنة , حيث أعدم بسبب نشاطة الدعوي بين أهل السنة .
أما عن أوضاع إخواننا فى سجون الحكومة الإيرانية فهم فى أشد حالات البؤس والحرمان , من التعذيب , التنكيل , الإعتداء على زوجات المساجين والمعتقلين أمام أعينهم . أما عن بناتنا من أهل السنة فيتم عقد زواج متعة على أحد الفتيات لأحد حراس السجن ومن ثم يعتدى عليها وبعد ذلك يتم إعدام الفتاة , لانة فى معتقدهم لا يجوز إعدام الفتاة البكر .
ننتقل إلى هدم أحد مساجد أهل السنة فى إيران حيث قامت السلطات الإيرانية بهدم المسجد المسجد المسمى ( بفيض ) فى مدينة مشهد الإيرانية , والهجوم المسلح وإراقة دماء المصلين فى أكبر مسجد جامع لأهل السنة في زهدان عاصمة بلوشستان الإيرانية وإحتلال المسجد والمدرسة الدينية التابعة لة من قبل الحرس الثوري الإيرانى والمخابرات الإيرانية.
__________________
[moveo=up]نعيب الزمان والعيب فينا
وما للزمان عيب سوانا[/moveo]
أحمد العربى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس